إنه الحب لو يعلمون

عندما سافر أبى الى الله ..كنت احاول ان ارتدي ملابس الدور الذي كان يلعبه في حياتنا كأب
و استعير مشاعره من اجل والدتى و اخوتى

فقد كنت و ما زلت شديدة الوحده بدونه ..يعتصر الألم قلبى اعتصاراً ..و انا لا اعترض على قضاء الله و لكنه شعور مؤلم ..لا اتمناه لأحد
لذلك اردت ان احاول ان اكون لهم كما كان أبى بالضبط …و انا في طريقي لتقمص شخصية أبى
وجدتنى تتحول مشاعر القلق بداخلى على اخوتى لمشاعر غيرة شديده عليهم ..رغم انهم ليسوا صغاراً
اصبحت اغار على اخى من كل البنات 🙂 ..
و اخاف على اختى ان يتحدث احدهم اليها او يتعامل احدهم معها ..انها ماستى الجميله الفريده النادرة التى اريد ان اخبئها عن العيون حتى يرزقها الله بمن كتبه لها زوجاً هو فقط المسموح اليه ان يتكلم معها
و عندما يشعر يوماً ما قلبك بمشاعر ما …تدرك مع هذه المشاعر معنى جديد كان خافياً عليك و انا مع هذه المشاعر ادركت سر قلق أبى الكبير علينا و خوفه الشديد علينا
كانت كلمتى الشهيره في مناقشاتى العديده مع أبى ” هو الناس حتاكلنا يا بابى ” لم اكن ادرك انه الحب ..بل لم اكن ادرك المعنى الحقيقي للغيرة و اليوم كأنى اقف امام مرآه ارى فيها بوضوح تلك المعانى التى كان يصعب علي ادراكها و كأننى اضع يد أبى فوق قلبى و كأن نبضه يختلط بنبضي لقد احبنا والدنا بكل المشاعر التى من الممكن ان تتواجد في اى عصر من العصور من بدء الخليقه و حتى قيام الساعه و احببناه بالمثل ..
و لكن في زحام الحياة ..و عدم ادراكنا لحقيقة الأمور في وقتها ..لا اعتقد اننا منحناه ما يستحق من العرفان بالجميل وقتها بل كنّا فقط نتذمر و نريد ان نشعر بالحريه اكثر اليوم هو ليس معي ف الدنيا و الدنيا كلها امامى ..لكنى خائفه بدونه ..اشعر بالبرد ..اريد فقط ان
يعيده الله لنا ساعة واحده كي نختبئ بحضنه عن العيون ..كي يحميني انا و اخوتى من جديد بعد حماية الله لنا اليوم هو ليس معي ..و انا افتقد غيرته علينا ..غيرته التى كانت محبته
و التى تذكرتها بقوة و البعض يحتفلون بيوم الحب المصري ..
و اردت ان ارسل هذه الخاطره من يومها اى من 4/11
و لكن ما الفرق بين 4/11 و بين 13/11 ما دام أبى قد علمنا الحب دائماً كل يوم و كل لحظه ..حب الله ..حب الوطن ..حب الأهل هذه الكلمات التى اكتبها ليست مجرد شعارات ..و انما
معانى حقيقيه كان أبى يتنفسها في حياته و ادعو الله ان تكون نوراً له على الصراط و الجنه ان شاء الله اللهم املاً ايامكم حباً فيه و به و بنوره ..امين 🙂
شكراً اختكم منار ممدوح عقل
اللهم اجعلنى خيراً مما يظنون و اغفر لى ما لا يعلمون و ارحمنى يوم يبعثون

Share Button

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

captcha

Please enter the CAPTCHA text

error: Content is protected !!